in , ,

الأحلام والكوابيس المخيفة قد تؤثر عليك بشكل ايجابي! تابع لتصدق!

الأحلام
الأحلام

الأحلام الجميلة والمبهجة تجعلنا نستيقظ بكل نشاط وحيوية، وجميعنا يحب النوم براحة وطمأنينة وبدون أي مسببات ازعاج، لكن ماذا إذا رأينا الأحلام مخيفة!! بالتأكيد نستيقظ بشكل مروع، وأحياناً كثيرة نستيقظ ونحن نبكي!! هل تساءلت قبل اليوم ان كانت هذه الأحلام لها آثار جيدة أم لا! تابع معي لترى. 

فتاة بالسرير
فتاة بالسرير

ماذا قالت الأبحاث؟ 

أظهرت عديد من الأبحاث أن الأحلام والهواجس السيئة أثناء النوم لها آثار كثيرة وجيدة بالحقيقة في يومك بعد الإستيقاظ، حيث أنه هناك مجموعة من الباحثين والعلماء في سويسرا والولايات المتحدة قاموا بفحص كيفية استجابة الدماغ لأنماط من الأحلام، السعيدة، الكئيبة، المخيفة… الخ، وتوصلوا إلى أن الأحلام المخيفة تزيد من فعالية الدماغ في وقت التعامل مع التجارب المخيفة أثناء اليقظة من النوم، أما في حال الكوابيس المرعبة فقد توصلت الأبحاث إلى أن تأثيرها سلبي جداً على صحة الإنسان، وعلى تصرفاته وأفعاله وردات فعله. 

هواجس
هواجس

الأحلام المخيفة أكثر فعالية من غيرها!! 

وقد توصل عدد من علماء الأعصاب من جامعة جنيف ومستشفى جامعة جنيف في سويسرا وجامعة ويسكونسن في الولايات المتحدة إلى أنه يمكن استخدام الأحلام كوسيلة لعلاج القلق!! وبينت وفحصت الدراسة ما إذا كانت الأحلام المخيفة التي لا تصل إلى درجة الرعب تخدم غرضا إيجابيا لحياة الانسان بعد الاستيقاظ يعني أنها “أكثر فعالية”. 

الأحلام المخيفة
الأحلام المخيفة

تأثير الأحلام على مشاعر الأشخاص!

وتابع الباحثون تأثير الاحلام المخيفة على مشاعر الناس أثناء اليقظة، باستخدام 250 قطبا كهربائيا متصلة بثمانية عشر شخصا، وقد أظهرت النتائج التي نشرت في دورية ( Human Brain Mapping) أن الاحلام المخيفة تساعد الأشخاص على الاستجابة بشكل أفضل للأوضاع المخيفة وليست المرعبة، ولاحظ الباحثون أن الشخص الذي يستيقظ بعد مشاهدته حلما مخيفا تكون المنطقة التي تستجيب للخوف في دماغه أكثر فعالية، يعني أنه يكن أكثر حذراً من الأشخاص الذين يستيقظون من حلم سعيد أو حتى كئيب!

اختبار
الأبحاث

وبناء على ذلك توصل العلماء إلى أن الاحلام المخيفة هي وسيلة لإعداد الشخص لمواجهة الخوف أثناء اليقظة، وكلما كانت الكوابيس كثيرة الحدوث ارتفع مستوى نشاط المنطقة التي تتعامل مع الخوف في الدماغ، أما اذا وصلت لمرحلة الاحلام والكوابيس المرعبة تكن النتائج أسوء بكثير من نتائج الاحلام المخيفة! 

الأحلام الجميلة
الأحلام الجميلة

ما صلة المشاعر بالكوابيس؟! 

وقال الباحثون إنهم توصلوا إلى أن هناك صلة وثيقة بين مشاعرنا خلال النوم واليقظة، حيث تكون الاحلام المخيفة وسيلة لتدريب الشخص على مواجهة أوضاع مشابهة أثناء اليقظة، وقال لامبروس بيروغامفروس، الباحث في جامعة جنيف، إن الاحلام قد تكون تمرينا حقيقيا لتهيئتنا لمواجهة المخاطر الحقيقية في الحياة، لكن الفوائد الإيجابية للكوابيس تبقى قائمة حتى مستوى معين من الرعب، فوقه يصبح تأثيرها سلبيا ويؤدي للنوم المتقطع، وأوضح قائلا: “إذا تجاوز الخوف مستوى معينا يفقد أثره الإيجابي في تنظيم المشاعر”، بالنهاية، أخبروني برأيكم هل تؤمنون حقاً بصدق هذه الابحاث؟ أم أنكم تعتقدون أنها خرافات وليست صحيحة؟ شاركوني برأيكم في قسم التعليقات.

الأحلام المزعجة
الأحلام المزعجة

للمزيد:

أزهار مشهورة رائعة جداً و لكنها غريبة تتحول إلى أشكال مخيفة ومرعبة !

Dream

ما هو تقييمك؟

500 points
Upvote Downvote

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0
ترتيب الدوري الإنجليزي..تعرف على ترتيب محمد صلاح بين هدافي الدوري.

ترتيب الدوري الإنجليزي..تعرف على ترتيب محمد صلاح بين هدافي الدوري

مدينة سانت بطرسبورغ السياحية

سانت بطرسبورغ الروسية.. مدينة القياصرة المكان الأفضل للتمتع بجمال فصل الشتاء