in

غير أفعالك لتحسن مزاجك

الكثير منا يعاني من تقلبات المزاج، والتي قد تكون نتيجة تأثرنا بمواقف سابقة بقيت عالقة في عقولنا، وعلى اختلاف أسباب هذه الاضطرابات لكنها تؤثر بشكل كبير على حياتنا إذا لم نتعامل معها بشكل جيد ونسيطر عليها وفي هذا المقال سنقدم بعض النصائح لكي تحافظ على مزاجك وتتجنب الاضطرابات:

  •   مارس بعض التمارين الرياضية وحاول أن توقف ردود الفعل الانفعالية.

يمكن أن يساعد النشاط البدني في تقليل التوتر الذي قد يسبب لك الغضب ولذلك إذا شعرت أن غضبك يتصاعد، فاستمر في المشي السريع أو الركض، أو تقضي بعض الوقت في ممارسة أنشطة بدنية ممتعة أخرى.

  • الابتسامة.

 

عندما تتوتر أعصابك، فإن آخر ما تريد ان تفعله هو الابتسام. ومع ذلك، فإن الابتسام يقلل من استجابة الجسم للتوتر، ويخفف من مشاعر الغضب.

  • استخدام رائحة مهدئة.

إذا كان لديك مكان أو غرفة تشعر فيها بالهدوء والاسترخاء في كثير من الأحيان، فقم بشراء رائحة تحبها للغرفة، مثل الخزامى. عندما تكون في الغرفة، ستربط الرائحة بالشعور بالهدوء. إذا كنت تحمل قطعة قماش معطرة معك، يمكنك استخدامه لاحقًا في المواقف العصيبة لمساعدتك على الشعور بالهدوء والاسترخاء.

  •  أخر ردك، وفكر قبل أن تتكلم.

في لحظة الغضب، من السهل أن تقول شيئًا ستندم عليه لاحقًا ولذلك خذ بضع لحظات لتجمع أفكارك قبل قول أي شيء – والسماح للآخرين المشاركين في الموقف بأن يفعلوا الشيء نفسه.

  • حاول أن تضحك، وابحث عن الفكاهة في كل موقف.

إذا قضيت يومًا طويلًا مرهقًا، فإن أي شيء قد يجعلك تشعر بالغضب لذلك عندما تشعر بأن أعصابك تتوتر على شيء صغير، فكر في ذاكرة مضحكة لديك مع عائلتك أو أصدقائك وذكّر نفسك بأن هذا الأمر مؤقت، ولن يكون مهمًا في غضون ساعات قليلة

  • لا تحمل الضغينة والحقد على أي شخص.

الغفران هو أداة قوية لأنه إذا سمحت للغضب والمشاعر السلبية الأخرى بالتغلب على المشاعر الإيجابية، فقد تجد نفسك قد تشعر بالألم أو الإحساس بالظلم ولكن إذا استطعت أن تسامح شخصًا أغضبك، فقد تتعلم من هذا الموقف وتدعم علاقتك.

  • اطلب المساعدة.

 إن تعلم السيطرة على الغضب هو تحد للجميع في بعض الأحيان لذلك اطلب المساعدة فيما يتعلق بمشاكل الغضب إذا كان غضبك يبدو خارج عن السيطرة، أو يتسبب في قيامك بأشياء تندم عليها أو تؤذي من حولك.

عليك أن تسيطر على مزاجك حتى تستطيع التحكم بحياتك، لان المزاج السيء قد يؤثر على العلاقات الاجتماعية والشخصية ومن خلال النصائح التي سبق ذكرها يمكنك التحكم بمزاجك وتقلباته.

ما هو تقييمك؟

أخبرنا إسمك و سنعرف ماذا يوجد في كعكة الحظ الخاصة بك!

روتين صباحي يمنحك أكثر من 20 ساعة إضافية كل أسبوع