in

أخبار سارة لعشاق القهوة، حياة أطول بفعل هذا المشروب الصباحي .

لكل محبي القهوة ، يمكنك الآن تبرير كل فنجان من القهوة تشربه وفي أي وقت ، بسبب فوائده الصحية التي أثبتت مؤخرا وفق أبحاث علمية. ففي الشرق الأوسط من بين كافة مناطق العالم ، يعيش شاربو القهوة أعمارا أطول من أولئك الذين لا يشربونها.

الأبحاث الجديدة لديها الجواب الذي تنتظرونه، للقهوة العديد من التأثيرات التي تحسن بشكل مباشر من فرصنا في العيش لفترة أطول ، بما في ذلك تقليل مخاطر بعض الأمراض الخطرة،  اليوم يمكنك أن تكتشف ما يمكن أن تقدمه لك القهوة – وكم يجب أن تشرب منها – حتى تتمكن من شرب القهوة و أنت بصحة جيدة .

المعهد الوطني للسرطان والمعاهد الوطنية للصحة وكلية فينبرغ للطب في جامعة نورث وسترن لتحليل البيانات عن شاربي القهوة، أثبتت و وفق لآخر أبحاثها و دراساتها على مشروب القهوة و تأثيرات على الإيجابية على الأفراد، صرحت بأنه للقهوة تأثيرا فعلي على الشخص في التقليل إلى حد كبير نسبة الأمراض التي تصيب كبار السن عادة ، مثل أمراض القلب و السكري و الضغط ، و أيضا أمراض اخطر من ذلك تصل الى بعض أنواع السرطانات.

إذا لم تكن قد سمعت بتلك الدراسة بعد، فإن الدراسة طويلة الأجل أجريت على نصف مليون شخص في المملكة المتحدة ، تتراوح أعمارهم من 38 إلى 74 عامًا.

و نظرًا للطيف الواسع من الأشخاص والأدلة الأخرى التي قدمتها الدراسة ، لا يزال بإمكاننا القول إن القهوة شيء جيد للجميع باستثناء بعض الفئات التي تجبر على الابتعاد عن القهوة لأسباب صحية ، فلا يزال صحيحًا أنه يجب على النساء الحوامل تجنب القهوة المحتوية على الكافيين. فالأطفال غير المولودين لا يمكنهم  استقلاب الكافيين ، مما يجعله ضارًا لهم.

في حين أنه من الممكن أن الأشخاص الذين يشربون المزيد من القهوة خلال اليوم، لابد وإنهم اتبعوا أسلوب حياة أكثر صحة ، فهناك دليلًا ملموسًا على أن القهوة تقلل من مخاطر العديد من الحالات التي تهدد الحياة.

كما انه تبين أن شرب القهوة بشكل متكرر يقلل من خطر الإصابة بالسرطان بنسبة 20٪!، و خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 5٪!

كما يساهم شرب القهوة في انخفاض خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني بنسبة 20٪ ، و انخفاض خطر الإصابة بمرض باركنسون بنسبة 30٪.

كلما شربت عزيزي القارئ المزيد من القهوة كلما زادت الفوائد الصحية التي تحصل عليها ، حتى لو شربت ثمانية أكواب أو أكثر في اليوم!، فلن تكون في دائرة الخطر ، الآن و بعد قراءتك لهذا المقال، شارك هذه الأخبار السارة مع جميع أصدقائك من مدمني هذا المشروب الرائع !.

ما هو تقييمك؟

461 points
Upvote Downvote

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

لماذا يتعلق الأشخاص بهواتفهم، التحديق بالهاتف مرض العصر!

لماذا نشعر أن الإجازات تنتهي قبل أن تبدأ !!